هل تنزف جميع الفتيات أثناء ممارسة الجماع لأول مرة؟

س: هل تنزف جميع الفتيات أثناء ممارسة الجماع لأول مرة؟

ج: لا، لقد أثبتت الدراسات أن هنالك الكثير من الفتيات اللواتي لا ينزفن أثناء ممارسة أول جماع. ربما يكون غشاء البكارة عندك قد امتد نتيجة استخدام التامبون (السدادات القطنية أثناء الحيض) أو القيام بالرياضة مثل رياضة ركوب الخيل. قد يكون غشاء البكارة لديك رقيقاً جداً أو متمدداً، أو قد تكوني وُلدت بدون غشاء البكارة.  النزيف أم عدم النزيف أثناء ممارسة الجنس لأول مرة ليس دليلاً على العذرية.

بالإضافة أنه يمكن أن يتمدد أو تمزق غشاء البكارة دون ممارسة الجنس. يمكن أن يحدث ذلك مثلاً نتيجة لاستعمال التامبون، أو  ركوب الخيل و الدراجات أو ممارسة التمارين الرياضية.

أذا استطعت أخذ راحتك أثناء ممارسة الجنس، وكان زوجك مسترخياً والمهبل رطباً، فمن الأرجح أن لا يكون هناك نزيف. ومن جهة أخرى، إن كان غشاء البكارة سميكاً وغير مرن، فقد تخرج بقع الدم خلال المرة الثانية أو الثالثة لممارسة الجنس.

هناك عادة شائعة في بعض مناطق العالم حيث تظهر العروس لقريباتها منديلاً ملطخا بالدم بعد ليلة الدُخلة كدليل وإشارة على عذريتها. ويعتقد بعض الأشخاص أنها أن لم تفعل ذلك فأن ذلك يعني أنها قد مارست الجنس مع آخر من قبل، وذلك ليس صحيحاً لأنها يمكن أن تكون لم تمارس الجنس ولا يخرج الدم.

يُنشر هذا المحتوى في إطار الشراكة مع موقع الحب ثقافة: https://lmarabic.com